الأخبارسوريةمحلياتميدانيات

أبرز التطورات على الساحة السورية 16 شباط 2020

المشهد الميداني والأمني:

حلب:

  • سيطرت قوات الجيش السوري على بلدة كفر داعل ومنطقة شويحنة وتل شويحنة بريف حلب الغربي، بعد مواجهات مع جبهة النصرة الإرهابية والفصائل المرتبطة بها.
    واحرقت جبهة النصرة الإرهابية والفصائل المرتبطة بها المتواجدة في ريف حلب الشمالي الغربي عدداً من مقراتها ومستودعاتها بما فيها من أوراق ووثائق قبل إنسحابها من المنطقة بهدف اخفاء إرتباطتها، قبل إحكام الطوق عليها من قبل الجيش السوري.
  • سقطت قذيفة صاروخية على حي شارع النيل بمدينة حلب، مصدرها المجموعات المسلحة.
  • سقطت عدة قذائف صاروخية على قرى مرعناز، المالكية، شوارغة وشيخ عيسى بريف حلب الشمالي، مصدرها القوات التركية وفصائل “الجيش الحر” المدعومة منها.
  • قالت قناة الإخبارية السورية إنَّ عمليات الجيش السوري مستمرة على 3 محاور ضدّ الارهابيين بريف حلب، وأنَّ وحدات من الجيش السوري تركز عملياتها على محاور الطامورة وقبتان الجبل وبابيص بريف حلب الشمالي الغربي، بالتزامن مع استهداف مواقع الإرهابيين في قرية بشقاتين ومحيط مدينة الأتارب بريف حلب الغربي.
  • اعتقلت “قسد” 14 شاباً من مخيم رسم الأخضر شرقي مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، وتسوقهم إلى “التجنيد الإجباري”.
  • قال “المرصد السوري المعارض” إن الفصائل المسلحة بدأت هجوماً جديداً على مواقع الجيش السوري على محور بلدة كفر حلب بريف حلب الجنوبي الغربي، بالتزامن مع قصف مدفعي تركي استهدف كفر حلب وميزناز.

حمص:

  • تمكن الجيش السوري من تعطيل وإنزال 5 طائرات مسيرة الكترونياً كانت تحاول استهداف مصفاة حمص.

دير الزور:

  • استقدمت “قسد” تعزيزات عسكرية إلى بلدة الشحيل بريف دير الزور الجنوبي الشرقي لأسباب مجهولة، بالتزامن مع تحليق مكثف لطيران “التحالف الدولي”.
  • قُتل شخص وأُصيب عدد من المدنيين، إثر إطلاق مسلحين مجهولين الرصاص بشكل عشوائي في سوق قرية الحجنة بريف دير الزور الشمالي الشرقي.

الحسكة:

  • سيرت القوات الأمريكية دورية مؤلفة من أربع عربات عسكرية في مدينة المالكية بريف الحسكة الشمالي الشرقي.
  • هبطت يوم أمس طائرتين تابعتين لـ “التحالف الدولي” في قاعدة “هيمو” غرب مدينة القامشلي بريف الحسكة الشمالي الشرقي، تحملان على متنها جنود ومعدات لوجستية وعسكرية بهدف توسيع القاعدة واتخاذها نقطة عسكرية للقوات الأمريكية، يشار أن القوات الأمريكية انسحبت من القاعدة بعد عملية “نبع السلام” التركية.
  • دخلت قافلة للجيش الأمريكي ضمت نحو 55 شاحنة محملة بمعدات عسكرية ولوجستية يوم أمس عبر معبر الوليد (الغير شرعي) على الحدود السورية _العراقية بريف الحسكة الشمالي الشرقي، وتوجهت نحو القواعد الأمريكية بريف الحسكة.
  • اعتقلت “قسد” 16 متطوعاً من فرع الهلال الأحمر العربي السوري أثناء توزيعهم سلل غذائية لأهالي قرية “خربة عمو” بريف مدينة القامشلي بريف الحسكة الشمالي الشرقي.

الرقة:

  • قُتل مسلح من “قسد” وإصابة آخر جراء انفجار عبوة ناسفة زرعها مسلحون مجهولون استهدفت سيارة كانت تقلهما على طريق المناخر شرق مدينة الرقة.
  • استهدفت فصائل “الجيش الحر” المدعومة تركياً بالمدفعية الثقيلة مواقعا لـ “قسد” في قريتي الهوشان والخالدية غرب بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي.

إدلب:

  • نشر الجيش التركي عددا من الآليات العسكرية في سوق مدينة سرمدا بريف إدلب الشمالي.
  • دخل رتل عسكري تركي يضم أكثر من 30 آلية إلى محافظة إدلب عبر معبر كفرلوسين الحدودي بريف إدلب الشمالي.

المشهد العام:

محلياً:

  • استقبل الرئيس السوري بشار الأسد وفدا من مجلس الشورى الإيراني برئاسة علي لاريجاني رئيس المجلس.
    خلال اللقاء أكد الرئيس الأسد أن الدول المعادية للشعب السوري ما زالت تحاول حماية الإرهابيين الذين يتخذون الأهالي رهائن ودروعا بشرية، وهذا ما لا يمكن السماح باستمراره على حساب حياة المواطنين وأمنهم واستقرارهم، وأن الشعب السوري مصمم على تحرير كامل الأراضي السورية.
    من جانبه شدد لاريجاني على مواصلة دعم بلاده لسورية في مساعيها للقضاء على الإرهاب على أراضيها كافة، مؤكدا على أهمية الانتصارات الأخيرة ضد الإرهابيين، ومعربا عن ثقته بقدرة الشعب السوري على استكمال تحرير أراضيه كافة واستعادة مكانة سورية في المنطقة.

وكان قد أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني علي لاريجاني، أن سورية دولة شقيقة ومهمة في محور المقاومة، مشدداً على أهمية العلاقات الثنائية بين البلدين.
وقال لاريجاني في تصريح للصحفيين لدى وصوله اليوم إلى مطار دمشق الدولي حيث كان في استقباله رئيس مجلس الشعب السوري حموده صباغ… “لدينا مشاورات مهمة حول قضايا تهم السوريين بحسب الظروف والمستجدات وتطوير العلاقات الثنائية”.
بدوره بين رئيس مجلس الشعب في تصريح، أن سورية والجمهورية الإسلامية الإيرانية تجمعهما روابط متينة أبرزها محاربة الإرهاب التكفيري والتآمر والحصار الذي يتعرض له البلدان، مؤكداً أن الانتصارات التي تتحقق يومياً على الأرض دليل واضح على حتمية انتصار الإرادة الصلبة في مواجهة كل هذه المشاريع التآمرية.

  • قالت قناة الميادين إنَّ قوات العدو الإسرائيلي حاولت اقتحام بيت رئيس لجنة التواصل الدرزية في الجولان السوري المحتل الشيخ علي معدي لاعتقاله مع نجله.
    وأكد رئيس لجنة التواصل الدرزية في الجولان السوري المحتل الشيخ علي معدي للقناة، توافد المئات من المشايخ والشبان من القرى المحيطة رفضاً لارتكابات الاحتلال.
    وأضاف معدي: “لا نخاف من أي قوة في العالم ولن نتنازل عن حقنا الشرعي والقانوني والإنساني”.
  • أكد المتحدث الرسمي باسم “قسد”، “كينو كبريئل” أنَّ الأخبار التي تتحدث عن مشاركة “قسد” في العمليات العسكرية في منطقة إدلب عارية عن الصحة.

  • أصدرت ما تسمى “الإدارة الذاتية الكردية” في شمال شرق سوريا بياناً عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيسبوك” جاء فيه: “بتنا على مقربة من دخول الأزمة السورية لعامها العاشر ولا يزال فرص إيجاد حل لهذه المأساة غائبة، حيث إضافة لما نجم عن هذه الأزمة من مآسي وويلات، فإن جهود الإصرار على حلها أو العمل على إيجاد حلٍ لها فشلت فشلاً ذريعاً وبالتالي أثبتت السنوات التي مضت إنه لا يمكن صياغة أو إنتاج حلٍ تقليدي بموازاة التعنت والإبقاء على مسببات هذه الأزمة ومنها بشكل رئيسي تعنت النظام ورغبته في تجاهل التغيير في سوريا”.
    وأضاف البيان، “في الوقت الذي أكدت الإدارة الذاتية على جاهزيتها من أجل الحوار مع النظام ضمن ما يخدم مستقبل الحل الوطني السوري وبعض اللقاءات التي تمت بغية تحقيق تقدم في هذا الإطار، نجد بان هناك أصوات تتعالى من داخل النظام لتتحدث بذات العقلية والنهج الذي كان سبباً في تأزيم وتعقد الأمور في سوريا. كما ظهر في آخر تعليق من السيد فيصل المقداد نائب وزير الخارجية السوري”.
    وذكر البيان أن هذه التصريحات في الوقت الذي نرى بأنها لا تتناسب مطلقاً مع المرحلة التي تمر فيها سوريا، فإنها كذلك تساهم في عرقلة جهود الحوار الوطني السوري، لذا نرى ونؤكد بأن هذه المواقف والخطابات لا يمكن أن تحقق أي تطور بدليل أنها لم تحقق شيء خلال السنوات الماضية، لذا فإننا ومن منطلق حرصنا على ضرورة الحوار فإننا نؤكد بان الخطاب الإعلامي والمواقف الرسمية من مسؤولي النظام السوري يجب أن لا تكون بهذه النبرة مع العلم بأن “الإدارة الذاتية” مشروع وطني ولا يهدد مطلقاً وحدة سوريا وشعبها ولا مستقبل الحل فيها على عكس النبرة التي تنظر إلى سوريا وكأنها لم تشهد أي تغيير.

دولياً:

  • ابلغ وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو نظيره الروسي سيرغي لافروف بأن الهجمات في إدلب بسوريا يجب أن تتوقف على الفور، بحسب وكالة رويترز.

  • أرسل الجيش التركي تعزيزات عسكرية إلى وحداته المتمركزة على الحدود مع سوريا.
    وأفاد مراسل وكالة الأناضول، أن قافلة تعزيزات مكوّنة من مركبات عسكرية، وسيارات إسعاف مصفحة، وأنظمة تشويش، وأفراداً من القوات الخاصة، وصلت مدينة ريحانلي الحدودية بولاية هطاي.
    ولفت إلى أن القافلة تحركت باتجاه الوحدات المتمركزة على الحدود مع سوريا.

  • كشفت “مصادر” مصرية خاصة لموقع “العربي الجديد”، أنّ القاهرة تسلمت أخيراً عدداً من مواطنيها الذين كانوا ضمن صفوف داعش في العراق والفصائل المسلحة في سورية، في إطار اتفاقات أمنية جرت أخيراً مع الجانبين العراقي والسوري.
    وبحسب “المصادر” نفسها، فإنه جرت تصفية عدد من هؤلاء في شمال سيناء أخيراً، وتصويرهم بأنهم مسلحون ضمن صفوف داعش في “ولاية سيناء”، وسقطوا في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة المصرية.

  • خرجت مسيرة شكر لسورية في أرمينيا لإقرارها جريمة الإبادة الجماعية التي ارتكبتها الدولة العثمانية بحق الأرمن.

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: