الأبراج اليومية

توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 22- كانون الثاني 2020

توقعات الأبراج ليوم الاربعاء 22 يناير-كانون الثاني 2020

#الحمل
مهنياً: ثقتك بالنفس قوية جداً على الرغم من مرورك ببعض المزاجية أحياناً، لكن إياك والتراخي والانحناء أمام المصاعب وتاكد انو بعد العسر يسر
عاطفياً: كن من أصحاب الإرادة الصلبة أمام الشريك، وأظهر له قدرتك في التغلب على المصاعب
صحياً: تبدو مرتاحاً نفسياً وجسدياً بعد الرحلة التي قمت بها في أجواء الطبيعة ما ينعكس بالايجاب على وضعك الجسدي والنفسي

#الثور
مهنياً: تتعزّز الاوضاع المالية وتوحي اليك بأفكار جديدة لكسب المال على مدى اسبوعين، وتفكر في توظيفات واستثمارات وتعيش يوماً نشيطاً
عاطفياً: لو استمعت إلى أقوال الشريك لما آلت الأوضاع بينكما إلى ما هي عليه اليوم فحاول ان تكون مصغي له
صحياً: يتعزز وضعك الصحي بسبب النشاط الترفيهي الذي تقوم به مع المحيطين بك

#الجوزاء
مهنياً: التراجع في مجال عملك يعني توقّع تغييرات قريبة وفرصاً من نوع آخر وعقوداً جديدة فلا تياس فالفلك يحضر لك مفاجاة سعيدة عاطفياً: تمر بيوم عصيب جراء مشكلات عاطفية، حافظ على رباطة جأشك وتخلص من اليأس وجدد غرامك صحياً: التزم ساعات العمل المطلوبة فقط، واستفد من فترة بعد الظهر لممارسة المشي

#السرطان
مهنياً: تكتشف خلفيات النيات المبيّتة التي يسعى أصحابها للانقضاض عليك وتجريدك من صلاحياتك الواسعة التي تزعجهم كثيراً
عاطفياً: اذا كنت اعزب او منفصل ينصحك الفلك بعدم التفاوض بشأن علاقة على الصعيد العاطفي، الوقت غير مناسب ونفسيتك مضطربة
صحياً: صحتك قوية اليوم، لكن عليك الحفاظ على طاقتك وعافيتك طوال الأيام المقبلة

#الاسد
مهنياً: اعمل بجد لتحقق الأهداف المرجوة، فتفرح بها وتتخلص من الأزمات المالية التي كنت تتخبط فيها وتزعجك على نحو دائم
عاطفياً: يوم مهم على الصعيد العاطفي ومفاجأة من الحبيب تفرحك كثيراً وتجعلك تتعلق به أكثر فأكثر
صحياً: لا تعتمد كثيراً وبإفراط على طاقتك، بل عليك أن تدرك جيداً أن قدرتك على التحمل متواضعة

#العذراء
مهنياً: قد تكون على موعد مع عقد جديد أو تعاقد مع شخص يكبرك سنًّا أو خبرة، وتبرهن للجميع أنك صاحب كفاءة عالية وحنكة
عاطفياً: إذا كنت عازباً فالمناخ ملائم للتعارف وربما لإنهاء العزوبية، إنه يوم ممتاز للاختلاط والتعارف
صحياً: التريغليسيريد والكوليسترول هما مرضا العصر، والوقاية منهما تكون بالانتباه إلى نوعية الأكل وممارسة الرياضة

#الميزان
مهنياً: كلمات المديح والتنويه عنوان المرحلة المقبلة وخصوصاً بعد الجهد الجبار الذي بذلته بغية إنجاح المشاريع التي عادت بالفائدة الكبيرة على محيطك المهني
عاطفياً: قد تكون بحاجة إلى الراحة وخصوصاً بعد الجهود التي بذلتها أخيراً، وذلك يعود عليك بفائدة كبيرة على الصعيد العاطفي
صحياً: استرخ قدر المستطاع، ورفّه عنك بالتوجه إلى أماكن مسلية إنما غير مضرة صحياً

#العقرب
مهنياً: اجتماعات العمل تكون ضرورية لحلّ الأمور المستعصية، وذلك يثمر بفاعلية أكبر، ويعود على العمل بفوائد كبيرة وبنجاحات مستقبلية
عاطفياً: حين تتخذ القرار المناسب فإنّ كل المصاعب والعقبات ستذلل، وهذا يفيد كثيراً في المرحلة المقبلة
صحياً: لا تتهاون في كل ألم مستجد تشعر به في الصدر، بل عاجل إلى الاتصال بالطبيب فهناك اسباب عديدة للالم فى صدر

#القوس
مهنيا: إذا كُلّفت بمهمّة صعبة فلا تتذمّر بل خطّط لها جيّداً ولا تخجل من طلب النصيحة أو المساعدة من المقربين اليك فى العمل
عاطفياً: لا تسمح لأحد بالتأثير سلباً في مجرى العلاقة، بل إطوِ صفحة الماضي، الوقت مناسب لإظهار نياتك الصادقة
صحياً: عوامل الإصابة بمضاعفات نتيجة الإرهاق قد تظهر فجأة، فكن حذراً وحاول ان تحافظ على صحتك

#الجدي
مهنياً: أخيراً تنتهي اليوم من وضع مخططاتك للفترة المقبلة على صعيدك المهني خاصتا انها فترة مهمة ، وتريح أعصابك تماماً من التخطيط لتنتقل الى التنفيذ
عاطفياً: الحبيب يقدّر ما تقوم به وما تبذله من جهد في سبيل إرضائه، وهو سيظهر لك ذلك قريباً فكن مستعداً
صحياً: نوّع في فطورك وابدأ يومك بممارسة الرياضة وبشرب كوب من العصير الطازج

#الدلو
مهنياً: تعاكسك الأقدار على الصعيد المهني، وقد يهتز بعض الأوضاع وتضطر إلى الخضوع لإرادة الآخرين لكن لا تحزن فبعد كل ظلام سيأتي ضوء النهار
عاطفياً: اذا كنت اعزب او منفصل فانك تعبّر عن إعجابك لأحد الأشخاص، وتقف إلى جانبه في أزمته فتكسب حبه لك وتكون بداية علاقة قد تنتهي احلى نهاية
صحياً: الخمول وقلّة الحركة لا يتناسبان مع وضعك الصحي، فسارع الى ممارسة الرياضة

#الحوت
مهنياً: يمكنك الاستفادة من خبرة الزملاء القدامى معك، وهذا يكون مفيداً في كل المجالات التي تنوي خوضها في المستقبل فلا عيب في السؤال والتعلم.
عاطفياً: دفاتر الماضي الخاصة بك مليئة بالغموض، وهذا يقلق الشريك كثيراً، لكنك سرعان ما توضح له حقيقة الأمور
صحياً: الاعتماد على الخضراوات والفواكه، يعطي الجسم حيوية ونشاطاً بعد عناء العمل

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: