عاجل

توقعات الأبراج ليوم الإثنين 13-كانون الثاني يناير 2019

#الحملمهنياً: يوم جيد لمباشرة مفاوضات مهمة أو لعقد لقاء والتوصل إلى اتفاق، تدعمك الأقدار ولو أنك ما زلت تعيش صخبا في حياتك المهنيةعاطفياً: قد تجد نفسك في مأزق مفاجئ بسبب عدائتيك تجاه الشريك، وهذا قد يدفعه إلى الحسم سريعاًصحياً: أوجاع مفاجئة في المفاصل تبقيك عاجزاً عن القيام بأي نشاط وتلازمك ليل نهار#الثورمهنياً: يعاكسك القمر من برج الاسد فيبدو الارتباك واضحاً في تصرفاتك، فحاول أن تكون أكثر هدوءاً لتحقق أهدافكعاطفياً: اذا لم تكن مرتاحاً لتصرفات الشريك، سارع إلى مصارحته قبل فوات الأوانصحياً: استقد من العطلة السنوية للانطلاق في رحلة استجمام أو في سفر إلى إحدى الجزر#الجوزاءمهنياً: يناسبك هذا اليوم ويؤهّلك لعمل جديد ويبرز مهاراتك، ولن تتهرب من المسؤوليات وتبادر إلى جديدعاطفياً: تعالج القضايا العاطفية بلا خوف أو تردد وتساهم في إحلال السلام وتقريب وجهات النظر بعد التباينصحياً: الأخطار المحدقة بصحتك لم تزول بعد ولكن في حال أي اضطراب جسدي فإن حيويتك وقدرتك على إزالة الشحم ستجعلانك تتخطى ذلك بسرعة#السرطانمهنياً: يتحدث هذا اليوم عن شؤون مالية ومهنية طارئة، وأخبار تخصّ أحد الأشخاص الذي يشغل مركزاً مهمّاً، فيؤثر الأمر فيكعاطفياً: تعيش يوما عاطفيا بامتياز يجعلك تبحث عن المتعة واللهو والجمال والتناغم، لكن عليك الحذر ممن يحاولون تعكير أجوائك الرائعة وأوقاتك السعيدة.صحياً: التمارين الصباحية مفيدة قبل تناول الطعام أو أي مشروب منبه ثم الانطلاق إلى العمل بنشاط#الاسدمهنياً: يبدأ هذا اليوم واعداً جداً، ويحمل إليك خبراً جيداً وأحلاماً ولقاءات استثنائيةعاطفياً: لا تقحم نفسك في مشاكل مع الشريك، وهو يلجأ إليك طالباً منك الوقوف إلى جانبهصحياً: تتحسن أوضاعك الصحية وتبشر بأن كل ما تعرضت له من أمراض كان بسبب الأعصاب#العذراءمهنياً: بالرغم من وجود القمر في معاكسة برجك من الاسد الا انك تحاول ان تعطي أفضل ما لديك لأنّ الظروف تختبر قدراتك وهي لا تريد إضعافك! لا تسمح للمعنويات بالتراجع حتّى لو شعرت بتعب أو بإعياءعاطفياً: محاولات الشريك لفرض رأيه عليك، لن تساعد في حل الأمور، بل تزيدها تعقيداً وتعميق الهوة بينكما، استدرك الوضع سريعاًصحياً: ألم خفيف ينتابك بين الحين والآخر، لا تخف إنه نتيجة توتر الأعصاب فقط#الميزانمهنياً: لقاء عمل يكون ناجحاً جداً ويعطيك فرصة كنت بانتظارها منذ زمن لتنفيذ أحد مشاريعكعاطفياً: ربما يتعلّق بك بعضهم ويلاحقونك، بحيث لا تجد متنفّساً لك وتحاول الهرب، في حين تهتم بأشخاص آخرين يختفون عن الأنظار أو يتحفّظونصحياً: خذ بنصائح الأصدقاء لأنهم مخلصون ويريدون لك التمتع بصحة ممتازة#العقربمهنياً: ترتاح عاطفيا وعائليا مع انتقال الزهرة الى الحوت وتحصل تضامن من قبل الحبيب كما على معلومات مفيدة، تدقق في بعض التفاصيل، وقد تعود لتقصّي بعض الحقائق، وتقود مسيرة ناجحة وترفع إلى الأعلىعاطفياً: إتبع قلبك وحدسك ووحيك، القلب مليء بجديد هذا اليوم ويمنحك قوة وشعوراً بالنفوذصحياً: إنتبه لصحتك ولسلامة قلبك، وتناول أدويتك بانتظام وتقيد بإرشادات الطبيب#القوسمهنياً: انتقال الزهرة الى الحوت الى مواجهة برجك وانتقال القمر الى العذراء الى مواجهة مع برجك ايضا يتحدث عن نقاشات حامية و صراعات وخلافات، عليك أن تصغي إلى وجهات نظر الآخرين.عاطفياً: قم بواجباتك تجاه الشريك على الصعيد العاطفي والاجتماعي، ولن تكون إلا سعيداً ومرتاحاً معهصحياً: سارع إلى استشارة خبير التغذية ليعطيك الإرشادات الخاصة بالحمية أو بأنواع الطعام التي عليك تناولها#الجديمهنياً: المثلث الفلكي الترابي يخدم مصالحك ويجعلك تقتحم الساحات، فالوقت غير مناسب للتردد والحسابات والتكهنات والافتراضات، لكنه يملي عليك ضرورة العمل والتنفيذ السريععاطفياً: يوم مناسب للقيام بعمل يتطلب تعاوناً مع الشريك، ويكون على أتمّ الاستعداد للتعاون إلى أقصى حدصحياً: تتميز هذا اليوم بحيوية لا تعرفها منذ مدة طويلة، ويحسدك الجميع عليها#الدلومهنياً: الخوف قد يكون في معظم الأحيان مجرّد وهم، وذلك يدفعك حتماً إلى التردد، فحاول أن تتخطى ذلك ببعض الصبر والإيمانعاطفياً: تجمعك المصادفات بشريك قديم، وهذا قد يعود بك بالذاكرة إلى الماضي وتفرح كثيراًصحياً: حافظ على واقعيتك وابحث وضعاً صحياً بطريقة ذكية وحكيمة ومنطقية، لا تتصرف بعناد وتشبث65%#الحوتمهنياً: يساهم الحظ وكوكب الزهرة كوكب الحب الذي يدخل برجك في إعطائك فرصة ثمينة لتحسين مواهبك وتطويرها، تبدأ اتخاذ بعض القرارات الحاسمة وربما تقرر صقل مواهبك أملاً منك لاحقاً في تغيير مركزكعاطفياً: طريقة التعبير التي تعتمدها أخيراً، تدفع الشريك إلى التقرب منك أكثر فأكثر، وستلاحظ ذلك قريباًصحياً: خفف من قيادة السيارة، وحاول أن تقوم بأي حركة مفيدة أو المشي بعض الوقت

الوسوم

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: