IUVM

هجوم قوات العدوان السعودي على القطيف واستشهاد شاب

بعد أكثر من 10 أيام على الهجوم الذي قامت به قوات سعودية على بلدة الجش في محافظة القطيف، أكدت مصادر خاصة لقناة “نبأ”استشهاد ماجد عبد الله آل آدم بعد إطلاق القوات الرصاص عليه.
ومنذ وقوع الهجوم الدموي على البلدة، تمارس السلطات السعودية سياسة التكتم وعدم إعلان أي خبر عن الهجوم الذي جرى بالمدرعات واستخدمت القوات فيه أسلحة ثقيلة وقذائف مدفعية، وأطلقت خلاله النار عشواءً بالقرب من المباني السكنية، ما أدى إلى استشهاد الشاب آل آدم ووقوع أضرار مادية جسيمة في مباني وممتلكات للمواطنين.
وأتى الهجوم في سياق مسلسل استهداف مستمر من قبل النظام السعودي ضد أهالي القطيف، منذ بدء حراكهم السلمي في عام 2012 والمُطالب بإصلاحات في نظام الحكم ووقف التمييز المذهبي.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة