IUVM

وصول المبعوث الأممي إلى دمشق و جبهة النصرة تهاجم مواقع للجيش العربي السوري

تزامناً مع وصول المبعوث الأممي إلى دمشق المدعو “غير بدرسون”، قامت المجموعات المسلحة من “هيئة تحرير الشام”، وهي تنظيم “النصرة” الإرهابي سابقاً بشن هجوم فاشل جديد على مواقع الجيش السوري في جبل التركمان بريف اللاذقية الشمالي الشرقي، للفت الأنظار الدولية ربما، ولتخفيف الضغط على مسلحي ريف حماه حيث يحرز الجيش السوري هناك تقدماً كبيراً.

واشتبكت قوات الجيش مع المهاجمين على محور تلة أبو علي ومحاور أخرى في المنطقة، كما استهدفت المجموعات المسلحة مواقع الجيش بعشرات القذائف الصاروخية، وتمكن الجيش السوري من صد الهجوم الذي لم يحدث أي تغير في خارطة السيطرة في ريف اللاذقية الشمالي.

هذا الهجوم تزامن مع وصول المبعوث الأممي الخاص اليوم إلى سوريا في زيارة محورها الأساسي ملف اللجنة الدستورية على أن يلتقي خلالها مع كبار مسؤولي وزارة الخارجية.

وها هي وحدات الجيش السوري من جديد ترد على اعتداءات الإرهابيين في ريفي حماة وإدلب عبر ضربات بالمدفعية والرمايات الصاروخية ضد مقرات ومناطق انتشار إرهابيي “النصرة” والتنظيمات التابعة له، دون أن يحقق أثراً سلبياً على الجيش السوري، بل على العكس، فالكل يدرك أن كل شيء سيتحول ويتبدل في القريب العاجل إن شاء الله.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *