IUVM

ضغوطات عربية على الفلسطينيين للمشاركة في مؤتمر البحرين التطبيعي فما السبب؟؟

قالت صحيفة “جيروزاليم بوست” الصهيونية نقلًا عن مصدر مطلع في السلطة الفلسطينية قوله إن دولًا عربية عدة وصل وفودها إلى البحرين للمشاركة في الورشة الأميركية وهي تمارس ضغوطا على الفلسطينيين للمشاركة.

وبين المصدر للصحيفة إن “هذه الدول ليست راضية بسبب رفضنا الفوري لفكرة الورشة، والآن تطالبنا بالتوقف عن مهاجمة الورشة وعدم معارضة مشاركة رجال أعمال فلسطينيين فيها”.

المصدر لم يذكر إسم الدول التي تمارس الضغط، لكن مصادر أخرى في السلطة قالت للصحيفة إن السعودية، مصر، والإمارات نقلوا رسائل إلى قيادة السلطة الفلسطينية أعربوا فيها عن قلقهم من المعارضة الفلسطينية للورشة.

وتابع المصدر إنَّ “العرب يقولون إنه كان يجب علينا التشاور معهم قبل أن نرفض علنا الورشة وندعو إلى مقاطعتها”.

“جيروزاليم بوست” ذكرت أن مصادر في السلطة من المتوقع أن تلتقي قريبًا في رام الله لمناقشة التطورات الأخيرة حيال الورشة وخطة التسوية الأميركية (صفقة القرن)، في حين أعلنت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة أعلنت مقاطعة الورشة الإقتصادية التي ترعاها الولايات المتحدة في البحرين.

الفصائل وصفت في مؤتمر صحافي لها في غزة الورشة بأنها خطوة نحو التطبيع، وبأنها محاولة لتغيير الكلام حول الخلاف الإسرائيلي-الفلسطيني من خلاف سياسي-قومي، إلى خلاف إقتصادي.

الوسوم

مقالات ذات صلة