الشرق الأوسط

اقتراح تبادل المعتقلين خطوة دبلوماسية للدفاع عن حقوق الرعايا الايرانيين

قال عضو لجنة الامن القومي والسياسية الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي علاء الدين بروجردي، ان اقتراح وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف (لتبادل المعتقلين مع اميركا) كان اجراء مناسبا وخطوة دبلوماسية للدفاع عن حقوق وحرية الرعايا الايرانيين الذين تم اعتقالهم في الولايات المتحد من دون حق معربا عن امله بان نتمكن من تبادل هولاء المعتقلين عن طريق التفاوض.

واضاف بروجردي اليوم الجمعة ، انه ليست المرة الاولى التي قمنا فيها بالتفاوض والتوافق بشان تبادل المعتقلين مع الاميركيين وتنفيذه ، مضيفا ان اقتراح وزير الخارجية الايراني جاء في اطار احقاق حقوق الايرانيين في ظل المسؤولية التي تتحملها وزارة الخارجية في الدفاع عن الرعايا الايرانيين واسترجاع عدد من النخب والمثقفين الذين اعتقلتهم امريكا بذرائع خاوية بشأن الالتفاف على الحظر ومن خلال ممارسة الضغط على الدول الاخرى.

وتابع ان اجراءات الولايات المتحدة ضد الرعايا والنخب والشعب الايراني هي اجراءات ظالمة وان واشنطن تنتهج هذه التوجهات منذ سنين.
واكد ان الحظر الاميركي لم يستطع ان يترك اثرا على صمود الشعب ونظام الجمهورية الاسلامية الايرانية اطلاقا وقال ان الولايات المتحدة لن تصل الى نتيجة من خلال فرض الحظر.
واكد بروجردي ان ايران قد قامت بمعالجة مشاكلها بشتى الطرق مضيفا ان الحظر والدفاع عن حقوق الايرانيين هما قضيتان منفصلتان عن بعضهما البعض ويحب متابعتهما بصورة جادة.

الوسوم

مقالات ذات صلة