IUVM

ترامب يعيد أخطاءه السابقة

وأضاف رمضان، اليوم الأربعاء، أن ترامب سبق له محاولة المماطلة في تحديد موعد لقاء كيم جونغ أون، قبل لقائهما الأول، وكانت النتيجة أن اللقاء كاد أن يتم إلغاؤه، لولا تدخلات دبلوماسية أمريكية سريعة لتدارك خطأ الرئيس وتخفيف أثر التصريحات التي أغضبت الكوريين، وهم دائما ما يسعون لإصلاح ما يتلفه الرئيس

وأوضح الخبير في الشؤون الكورية، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مصمم على التعامل بتعالي مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، بالرغم من التحذيرات الشديدة التي تلقاها من إدارته ورجاله بأن للرجل طبيعة مختلفة، قد تدفعه إلى إلغاء اتفاقاته كلها مع الأمريكيين، إذا ما أحس بأن هناك تقليل من شأنه أو من شأن بلاده، التي وضعها في عزلة اختيارية لسنوات طويلة.

وتابع، “السؤال هنا: لماذا يتجاهل دونالد ترامب أهمية العلاقات مع كوريا الشمالية على الرغم من أنه سعى منذ يومه الأول في لبيت الابيض إلى تحقيقها، والإجابة يمكن تلخيصها في أن الرئيس الأمريكي غير مهتم من الأساس بالعلاقات مع كوريا الشمالية أو مسألة نزعها للسلاح النووي، بل هو يريد أن يشاهده الأمريكيون وهو يقف مؤكدا أمامهم أنه دعا الرجل إلى واشنطن كما وعد في حملته الانتخابية، وليس أكثر من ذلك”.

ولفت الباحث في مركز دراسات آسيا العربي، إلى أن زعيم كوريا الشمالية من الوارد جدا أن يكون له رد فعل متشدد تجاه تصريحات ترامب للصحفيين بأنه لا يملك الوقت للقاء كيم جونغ أون، وقد يكون هذا الرد بتصريحات، كتلك التي شاهدناها وسمعناها قبل بدء الحوار مع الولايات المتحدة، وقد يكون في شكل آخر، لا أحد يتوقعه.

نوشته ترامب يعيد أخطاءه السابقة اولین بار در IUVMPRESS. پدیدار شد.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق